مساحة إعلانية

الرئيسية / / مقال: و لإبنك عليك حق

مقال: و لإبنك عليك حق


طبيعة الإنسان يحتاج إلى التحفيز حين تضعف قوته على الإستمرار. و كما هو متعارف عليه بأن الجانب النفسي من أهم الجوانب التي تساعد الفرد في التكيف مع ظروف الحياة. و أشارت آخر إحصاءات السجل المدني لحالات إيذاء و إهمال الأطفال بأن العنف و الأذى النفسي حقق نسبة عالية فاقت الـ80%.
و يعود ذلك لعدة عوامل أبرزها:
- الوالـدين
  •  حيث تؤثر طريقة تعامل الوالدين على الجانب النفسي للفرد,و يمكننا تفادي تلك المشكلة عن طريق التقرب إلى الأبناء و دعمهم نفسيًا و معنويًا.. و لذلك بين حين و آخر تفقد أحوال ابنك و ألقِ عليه بعض الكلمات المحفزّة التي تدعمه و تعينه على تحقيق أهدافه فأنت المعلم الأول في حياة ابنك و الكلمة الطيبة أثرها عظيم في النفس و حين تكون من جانب الوالدين فذلك أعظم أثرًا و سببًا في الدافعية للوصول إلى المراد, و كونك من أحد الوالدين لا تغفل عن هذا الأمر فإن لإبنك عليك حق. 

بقلم أحلام العمري 
تويتر: lamy_9@
شارك المقال

ليست هناك تعليقات

جميع الحقوق محفوظة لــ مبادرة أداة 2017 © تصميم كن مدون