مساحة إعلانية

الرئيسية / / مقال: أحيها لتحيا بها

مقال: أحيها لتحيا بها

 
لاتبقى الأيام على وتيرةً واحدة. فما أنت عليه اليوم قد لا يُتاح لك غداً
ف انتهز فرصتك الأولى واصنع منها فُرصاً أخرى لا تنتهي. 
اليوم هو أنت ، الغد هو حجة الحمقى!!!
ليس كل تأخير يحمل الخير، قد تستيقظ بعد فوات الأوان وأنت وحيد وبلا فائدة. كن على يقين أن الحياة لا تنظر لمن يخافها ويرجو حقه فيها على استحياء، يطلبها بكل ضعف ، يجعل من نفسه ضلاً يظهر ليختفي . يُلبي نداءات الخوف بداخله وينهزم لها على حساب نفسه. أعمل فيها من أجلك ف العمل يُنجيك من رتابتها وسوئها، أعبر طريقك وامضي بإيمانك فيه اقتبس من نور قلبك أملًا تحقق منه غايتك ولا تبقي للمحبطين مكاناً . 
أعطي لذاتك قيمتها ، وحقق ما تريده أنت لا مايريده الأخرون لك، ف اللذة المنشودة تجدها في نهاية المطاف، واختيار هذه النهاية
بيدك أنت. لاتجعل رحيلك امراً هيناً عليها أترك أثرك بعمل صالح يدوم ذكره وأنت بين لحدها أحيها لتحيا أنت بها.

بقلم شاديه
تويتر: sho0osho007@
بريد الكتروني: shosho14112008@hotmail.com 
شارك المقال

ليست هناك تعليقات

جميع الحقوق محفوظة لــ مبادرة أداة 2017 © تصميم كن مدون