مساحة إعلانية

الرئيسية / / 8 نصائح تساعد على جعلك شخص يمكن الاعتماد عليه

8 نصائح تساعد على جعلك شخص يمكن الاعتماد عليه



هل فكرت من قبل بالطريقة التي تنظر بها إلى نفسك؟ ما الذي تعتقد أنه يمكن أن يكون التوصيف الملائم بالنسبة لك؟ شخص يمكنك الإعتماد عليه، أم أنه غير مهم بالنسبة لك؟!.
إذا كنت لا تستطيع أن تعتمد على نفسك لتحقيق ما تريد، فمن يمكنه ذلك؟.

لا أحد سيُقدم هذه الخدمة لأجلك، إذا كنت غير مستعد لأن تُقدمها لنفسك، كما أن النجاح ليس هبةُ لأحد، إما أن تكون الشخص الذي يُعتمد عليه لنجاحك أو لا يمكنك، الأمر يعود لك، يمكنك أن تتخلى عن الحياة التي تحلم بها لأجل عقباتٍ تُواجهك في طريقك فتُقرر التوقف عن إضاعة وقتك!.

أو يمكنك أن تُحارب لأجل أحلامك مهما كلفك ذلك من ثمن، وتنتصر!. 


1- تحمّل مسؤوليتك بشكل كامل

إذا كان عليك أن تفعل، فبادر إلى الفعل، لا تنتظر الإذن من أحد، إذا كانت أحلامك تخصّك أنت فعليك أن تفعل شيئاً لأجل أن تصبح حقيقة وواقعاً تتلمّسه بيديك، طالما أنك الشخص الذي تثق به فسيكون على عاتقك المسئولية كاملة.


2- اقرأ كلّ يوم

العقل مثل المعدة إذا لم يتغذى بالمعرفة والتعلّم فإنه سيذبل ويموت، القراءة هي من أكثر التمارين العقلية التي تُحافظ على لياقته، اجعلها أفضل عاداتك على الإطلاق، تذكر أنه يمكنك أن تنسى وجبة غدائك ولكن لا تنسى وجبة عقلك.


3- أنجز المهام الكبيرة أولاً

لأنك الشخص الذي تعتمد عليه، فإنّ إنجاز الأعمال الكبيرة يُعزّز بداخلك القوة ويدفعك لأن تزيد من طاقتك وحماسك نحو المزيد من الإنجازات، وأنت رجل المهام المستحيلة التي يتخلى الآخرون عنها بينما أنت لا تفعل ذلك.


4- لا تتكلم بما لا تعرف

لأنك تعرف من تكون، وأنّ الإنسان يبقى مُتعلماً طيلة حياته، فلا حرج في أن تصمت فيما لا تعرف كي تُتاح لك الفرصة للإستماع لما لا تعرف، هذه وصفة ذهبية للتعلّم، يمكنك في هذه الحالة استخدام أُذنيك معاً وتأجيل الحديث إلى وقتٍ لاحق.


5- استخدم مفكرة لتذكيرك

لا يمكننا تذكر كلّ الأشياء، كما أنّ العقل لا يستوعب معلومتين في نفس الوقت، فمن الجيد أن تحمل معك نوتة صغيرة للكتابة، ويا حبذا لو أسميتها نوتة نجاحي أو أحلامي، ستقوم بتسجيل كلّ الأفكار التي ترد إلى خاطرك في أيّ وقت، قد تجد الفكرة في بداية الأمر سخيفة ولا تستحق التسجيل، وأنا أؤكد لك بأنك بعد حين ستُغيّر رأيك، وستراها بطريقة مختلفة تماماً، فالأفكار العظيمة التي حولك كانت في يومٍ من الأيام مجنونة في عقل صاحبها!.


6- اعترف بأخطائك

لا تُبدّد وقتك بالدفاع عن فكرة خاطئة، إذا أخطئت لا تُبرر أخطائك، هذه أسوأ طريقة يمكنك العمل بها، وهي أن تُدافع عن أخطائك، أكثر الناس فشلاً أولئك الذي يُبررون أخطائهم ويعتقدون بصواب ما يفعلونه دائماً، لا أحد معصوم من الخطأ، ولولا ارتكاب المئات، بل قل الآلاف من الأخطاء لما رأيت الكهرباء ولا السيارة ولا حتى الجهاز الذي تقرأ منه هذا المقال، فاطمئن وارتكب الأخطاء بدون حرج ولكن تقبّلها واعترف بوجودها.


7- أخرج من دائرة الراحة

ساعات النوم الطويلة، والعمل الذي يجلب لك راتباً في نهاية الشهر بدون التفكير في تطوير عملك، ورضاك عن 20 سنة قضيتها مُكررة 20 مرة بنفس الطريقة!، والروتين اليومي القاتل في مشاهدتك للتلفاز أو متابعتك لمواقع التواصل الإجتماعي لساعات طويلة، إلى أين تعتقد أنك ذاهب بحياتك القصيرة على كوكب الأرض؟!
حان الوقت لتأخذ زمام المبادرة وتُخرج المارد بداخلك وتنطلق لتلحق بأحلامك. 


8- كن واضحاً

لا تتحدث في أشياء مُبهمة بغرض أن تكون عائمة على السطح، وتتخيّل بأنّ الآخرين سينعتونك بالمثقف والفيلسوف والألمعي!، إذا لم يفهمك أحد فهذه مشكلتك، كيف ستبني فريق عملٍ يُحبّ الفوز إذا كنت أنت ذاتك لا تعرف ما تريد، الوضوح يعني وضع النقاط على الحروف بدون تعقيد، كن بسيطاً في طرحك عظيماً في أفكارك.



للكاتب أحمد يوسف




شارك المقال

هناك تعليقان (2)

  1. يعطيك العافية
    تستحق الثناء والشكر

    ردحذف
    الردود
    1. الله يعافيك صديقنا العزيز وشكرا على مشاركتك التي تسعدنا كفريق عمل

      حذف

جميع الحقوق محفوظة لــ مبادرة أداة 2017 © تصميم كن مدون