مساحة إعلانية

الرئيسية / / استثمار الوقت هو أهم استثمار

استثمار الوقت هو أهم استثمار



يعد الوقت من الأكثر الأمور التي تعتبر ذات اهمية في حياتنا من حيث كونه الشريك الأساسي لحياتنا سيما ماتعلق بإنجاز الواجبات والإلتزام المختلفة .
وها هو الوقت نراه اليوم أداة قياسية حقيقية تعتمد من قبل الأفراد والشركات والمؤسسات من حيث اغتنامه في عنصر المنافسة فترى الجميع يدخل المنافسة من اجل تحقيق منجز ما خلال ظرف وجيز فيظفر بما هو متاح له من مكاسب.
ولكن عندما نذكر استثمار الوقت فلسنا نحصر حديثنا عن الحجم الساعي بل لمجموعة ايديولوجيات وتقنيات ينتهجها الفرد الإنساني من اجل استثمار كل وقته في انجاز مهامه ومن بين ايديولوجيات استثمار الوقت نذكر :

  • اغتنام ساعات التخطيط المختلفة مثل لحظات ماقبل النوم. 
  • انشاء مخطط يومي يتماشى وفق ما تقتضيه الحاجة. 
  • تنظيم وقت العمل وخلق مساحات ترفيه لتفريغ للضغط الناتج عن المهام المتخلفة. 
  • الاستعانة بالتقنية الحديثة للمساعدة على تنظيم الوقت مثل تطبيقات الهواتف الذكية.
ويبقى ان نذكر ان اهمال الوقت وعدم مرعاة اهميته في حياتنا قد يخلق انطباعا سيئا على كثير من جوانب الحياة لدينا لأنه لا طعم لما نحققه من اهداف ومن استحقاقات ان لم تكن قد سارت وفق ما خططنا له من استراتيجية بناءة تسير وفق متطلبات الفرد والمجتمع .

ان استثمار الوقت فن قائم بذاته سيعود بالنفع على كل جوانب الإنسانية إن هي ايقنت ذلك, وعملت باجتهاد على ادارة اوقاتها بصيغة تتماشى والحاجة التي يتطلبها واقعها الراهن. وفي ظل التحديات الكبرى التي تواجهها حتى من قبيل الأمم الأخرى التي ايقنت بجد وعرفت كيف تستفيد في مجالات التنمية التكنولوجية على سبيل المثال لا الحصر والتقنيات التي باتت متوفرة اليوم فهي نتاج الوقت قبل ان تكون نتاج جهد فإن اجتمع الوقت والجهد تحقق الهدف الأسمى .




للكاتب عيسى خبيزي



شارك المقال

ليست هناك تعليقات

جميع الحقوق محفوظة لــ مبادرة أداة 2017 © تصميم كن مدون